السيد: لويْن رايح الشعب؟

كتب النائب جميل السيّد، مساء أمس الجمعة, في منشور على حسابه عبر منصّة إكس: “مع إزدياد هجرة شباب وعائلات لبنانية بأكملها يأساً من الحالة التي وصل إليها لبنان بسبب الفساد والفاسدين في الدولة وتمسّكهم بالبقاء في السلطة حتى آخر لبناني، تذكّرت هذه الواقعة الحقيقية: في أواخر أيام حياته، كان فرانكو حاكم إسبانيا على فراش الموت بين الغيبوبة والصحوَة”.

‏وأضاف, “وفي إحدى صحواته الأخيرة قبل الموت سمع هديراً قويّاً من ساحات القصر، ‏فسأل طبيبه: ما هذه الأصوات الهادرة في الخارج؟ ‏أجاب الطبيب: هذه اصوات جماهير الشعب الإسباني الذي جاء ليودِّعَكْ”.

وختم: “‏سأله فرانكو: ليش لويْن رايح الشعب الإسباني؟!

لمتابعة آخر الأخبار عبر مجموعتنا على واتساب - اضغط هنا