صراخ وشخص قفز من الشرفة… إليكم ما جرى بالتفاصيل داخل منزل أحد الفنانين

استغاث الممثل المصري إحسان الترك بالشرطة لمحاولة التخلص من تهديد مالك الشقة التي يقطنها بالإيجار.

وسمع الفنان وهو يستنجد بالشرطة، وفق ما نقلت مواقع إخبارية مصرية، قائلا: “النجدة. الحقوني صاحب البيت عايز يطردني أنا ومراتي يا إما يرفع الإيجار”.

وفور وصول سيارة الشرطة إلى أسفل المنزل، أيقن صاحب الشقة بأنه على بعد خطوات من أزمة قد تنتهي بالزج به خلف القضبان فقفز من الشرفة، وفق ما قال الفنان في التحقيقات.

وأصيب صاحب المنزل بكسور ونزيف خارجي استدعى نقله للمستشفى على الفور.

وبحسب الشرطة المصرية “تلقت مباحث قسم الأهرام بلاغا يفيد بسقوط شخص من شرفة منزل الفنان إحسان ترك بعد مشاجرة وصراخ داخل الشقة، لتنتقل قوة أمنية إلى مكان الحادث، إذ تبين أن الشخص الذي سقط من الشرفة هو مالك المنزل الذي يسكن فيه الترك”.

بالتحقيق مع الفنان المصري، “أكد أن مالك العقار الذي يسكن فيه جاء إليه ويريد زيادة إيجار الشقة، وإلا سيطرده منها ويقوم بتأجيرها إلى أسرة سودانية بأضعاف قيمة الإيجار الذي يدفعه، الأمر الذي رفضه الترك نهائيا، ما جعل مالك العقار يعتدي عليه وزوجته، فاضطرت زوجته للصراخ، وقام هو بإغلاق الباب وإبلاغ الشرطة بالاعتداء”.

وأشار الترك في التحقيق إلى أن “مالك العقار قام بالقفز من الشرفة بإرادته ولم يدفعه أحد، بسبب خوفه من أن يتم القبض عليه بسبب اعتدائه عليهم”. (العربية)

لمتابعة آخر الأخبار عبر مجموعتنا على واتساب - اضغط هنا