الوضع متوتّر… تأهب إسرائيليّ قرب الحدود مع لبنان

قال رئيس المجلس الإقليمي في ميروم هجليل في الجليل الأعلى عاميت سوفر “نحن في وضع لا يُحتمل”، مشيراً إلى أنّ “مستوطني الشمال يواصلون دفع أثمان باهظة”، فيما أنّ تراكم الأضرار سيؤدي إلى “كارثة اقتصادية”.

وأضاف سوفر في حديث للقناة 14 الإسرائيلية: “نحن استفقنا على صباح آخر متوتر، فبعد كل اغتيال لنا.. نشعر بارتفاع حالة التأهب التي تتميز بها المنطقة منذ عدة أشهر، وننظر إنْ كان سيكون هناك ردّ كبير وبأي مستوى”.
وأعرب عن قلقه من أنّ “الوضع لا يحتمل”، مع “الخشية من اندلاع الحرب”، مردفاً: “باختصار الوضع هنا متأهب ومتوتر”.

كما أوضح أنّ “مستوطني الشمال يواصلون دفع أثمان باهظة أيضاً في ظل انعدام الأمن عند الحدود الشمالية”، وتابع قائلاً: “أنا أتحدث تحديداً عن الأثمان الاقتصادية، حيث أننا نرى تراكم الأضرار التي قد تؤدي إلى كارثة اقتصادية لدينا في الشمال، وسيكون من الصعب الخروج منها”. (الميادين)

لمتابعة آخر الأخبار عبر مجموعتنا على واتساب - اضغط هنا