قصف مراكز لإيران في لبنان.. هل هو وارد؟

الإستهداف الإسرائيليّ لقنصيلة إيران في دمشق قبل أيّام طرح مخاوف من حصول سيناريوهات مماثلة في لبنان، أي استهداف مبانٍ أو مراكز تابعة لإيران سواء في الجنوب أو بيروت.

مصادر معنية بالشؤون العسكرية قالت إن مثل هذه الخطوة ضد لبنان وتحديداً باتجاه أي مركزٍ إيراني، ستعني تصعيداً إسرائيلياً غير مسبوق أبداً ولم يجرِ سابقاً على الإطلاق.

وذكرت المصادر أنّ توسيع إسرائيل لجبهة الإشتباك باتجاه إستهداف مرافق ديبلوماسية في لبنان، قد يؤدي إلى مُضي “حزب الله” في توسيع جبهته ضد الإسرائيليين، وقالت: “حالياً، فإن تل أبيب قد لا تُقدم على مثل تلك الخطوة لأنها قد تؤدي إلى حرب كبيرة. الفرق بين لبنان وسوريا هو أنه في الأخيرة، من المتوقع حصول كل الإستهدافات ذات النوع نفسه، بمعنى أن الإيرانيين تطالهم النيران الإسرائيلية منذ سنوات، كما أن الضربات التي تطال القيادات والمسؤولين العسكريين باتت مُتكررة وقد تحصل في أيّ وقت”.

المصدر:  “لبنان 24”

لمتابعة آخر الأخبار عبر مجموعتنا على واتساب - اضغط هنا