حسن خليل: نوايا جعجع الحقيقة قد كُشفت

رداً على بيان حزب القوات اللبنانية صدر عن المعاون السياسي للرئيس نبيه بري النائب علي حسن خليل ما يلي: “من الجيد ان نُقل كلام عن الرئيس بري في إحدى الوسائل الإعلامية لكي تكتشف النوايا الحقيقة لرئيس حزب القوات في تأكيد محاولة فصل الجنوب عن لبنان”.

وأضاف، “إعتبار أن مرحلة الاحتلال الإسرائيلي في العام 1998 مازالت قائمة متناسبًا أن الجنوب قد تم تحريره بدماء الآلاف من الشهداء في سبيل كل لبنان. ولعل الأخطر هو تأكيده أن مشروع الفدرلة قائم في عقله وخطابه وهو يطرحه للتسويق بين اللبنانيين ان خلال اطلالته الأخيرة والطائف”.

وتابع البيان، “او من خلال حديث رئيس دائرته الاعلامية عن حل الدولتين في لبنان. والجواب عليه هو في عهدة كل الحريصين على الدولة والوحدة والطائف”. وكان قد صدر عن الدائرة الإعلامية في حزب “القوات اللبنانية”، البيان التالي: “دولة الرئيس نبيه بري، في ردّك على الدكتور سمير جعجع قُلتَ “لن تحصل انتخابات بلدية من دون الجنوب وبده يستوعب جعجع مش مستعد أفصل الجنوب عن لبنان”. وأضاف، “من يريد أن يفصل الجنوب عن لبنان، يا دولة الرئيس؟ أين قرأت ذلك؟”.

وتابع البيان، “للتذكير، في ربيع العام 1998 جرت الانتخابات البلدية في لبنان لأول مرّة بعد الحرب وقد تمّ استثناء محافظة الجنوب بسبب الاحتلال الاسرائيلي، حيث عادت وتمّت في البلدات الجنوبية في 9 أيلول 2001، فهل كان القرار آنذاك بفصل الجنوب عن لبنان؟ فمَن كان في السلطة في حينها؟، كان رئيس “القوات” في المعتقل، بالتالي هذا الكلام ليس سوى ذر للرماد في العيون”.

واستكمل، “للأسف يا دولة الرئيس، إن إسرائيل وفي عزّ الحرب المستمرة حتى اليوم، أجرت انتخاباتها البلدية في 27 شباط المنصرم، واستثنت المناطق الواقعة على الحدود مع لبنان ومع غزة، هذا هو منطق الدول وليس التعطيل المتواصل والشامل”.

وختم البيان، “وبعد، إنّ قولك يا دولة الرئيس “الخطورة في كلام جعجع هو عن الفدرالية…”، في غير مكانه، فلبنان حتى إشعار آخر يصون حرّية التعبير عن الرأي، أمّا الحديث عن الفدرالية أو تطوير النظام فيُطرح ويُناقش بين جميع اللبنانيين، وهذا ما أكّد عليه الدكتور جعجع مرارًا وتكرارًا”.

لمتابعة آخر الأخبار عبر مجموعتنا على واتساب - اضغط هنا