ج.ريمة مرو.عة… مق.تل عائلة سورية كاملة بطريقة غامضة

تتعدد الروايات بشأن م.قتل كامل أفراد عائلةٍ سورية في بلدة تركية صغيرة، تقع على الحدود مع تركيا جنوب البلاد، حيث عُثِر على 5 سوريين ينتمون لعائلة واحدة مقتولين داخل بيتهم في بلدة كلس التابعة لولاية عنتاب أمس الاثنين، وهو ما أثار العديد من الأسئلة حول كيفية مقتلهم جميعاً.

وينحدر الضحايا الخمس من عائلة كوارة وهم الأب والأم و3 أطفالٍ صغار قُتِ.لوا بطرقٍ مختلفة، فالأب عُثر عليه مشنوقاً، بينما الأم وأطفالها فقد قُتِلوا خنقاً حتى الموت، وفق ما أفادت وسائل إعلامٍ تركية بينها Haber3 وDha. ذكرت مصادر سورية من البلدة التركية لـ “العربية” أن السلطات بدأت بإجراء تحقيقاتٍ لمعرفة ملابسات الجريمة، لكنها حتى الآن لم تصل إلى دوافع ال.قتل أو الجهة التي تقف خلفها.

يدعى الأب يوسف كوارة وهو لاجئ سوري يعمل في مجال البناء وعثر عليه مشنوقاً حتى الموت داخل بيته مع أطفاله الثلاثة أمينة (8 أعوام) وعبدو (6 أعوام) وعلي (5 أعوام)، وفق ما أوردت مواقع تركية.

وكشفت وسائل إعلامٍ تركية عن احتمالين للج.ريمة، الأول قيام الأب بقتل أفراد عائلته ومن ثم الإقدام على الانتحار. والثاني، وجود جهة خارجية قيدت الأب وقتلت زوجته وأطفاله ومن ثم القيام بشنقه حتى الم.وت.

 

 

لمتابعة آخر الأخبار عبر مجموعتنا على واتساب - اضغط هنا