إرتفاع سعر كيلو البطاطا… اليكم كم أصبح

في ظل الإجراءات الأمنية المتشدّدة التي يتّخذها الأمن العام اللبناني بحق العمال السوريين المخالفين لنظام الإقامة, وبعد إعلان رئيس رابطة العمال السوريين في لبنان مصطفى عبد الكريم منصور الإضراب العام لمّدة أسبوع, تردّدت معلومات بأن ذلك انعكس وبشكل سلبي على سعر كيلو البطاطا في السوق الطرابلسي الذي إرتفع من 30 إلى 70 ألف ليرة لبنانية.

في هذا الإطار, أكّد رئيس الجمعية التعاونية لمزارعي البطاطا في سهل عكار عمر الحايك في حديث إلى “ليبانون ديبايت”, أن “إضراب العمال السوريين انعكس بشكل سلبي على سعر كيلو البطاطا في الشمال, إلا أن ذلك ليس العامل الوحيد الذي أدّى إلى ذلك”.

وأشار إلى أن “إرتفاع كلفة النقل, وإرتفاع أسعار أكياس النيلون, والكرتون, إضافة إلى رفع أجر اليد العاملة, وإضراب العمال السوريين, كلّها عوامل أدّت إلى إرتفاع سعر كيلو البطاطا”.

وكشف عن “عامل إضافي أدى إلى إرتفاع سعر كيلو البطاطا, وهو العامل الطبيعي, إذ أن تقلّبات الطقس بين إرتفاع درجات الحرارة وانخفاضها السريع أدّى إلى تراجع نسبة الإنتاج”.

ولفت إلى أن “الجمعية مع تنظيم وجود النازحين السوريين وليس مع ترحيلهم, شرط أن تتّخذ التدابير القانونية التي تحدّد تسعيرة العمل لهؤلاء بما يمنع من إستغلال المزارع من قبلهم”.

وأكّد أن “سعر كيلو البطاطا اليوم يتراوح ما بين الـ 35 والـ 40 ألف ليرة في المَزارع, أما في محال الجملة يتراوح ما بين الـ 45 و الـ 50 ألف ليرة لبنانية”.

وعن وصول سعر الكيلو إلى 70 ألف ليرة في السوق الطرابلسي؟ لم يستبعد هذا الأمر لا سيّما في المحال التي تبيع بالمفرّق وليس بالجملة.

وخلُص الحايك, الى القول: “إذا استمر إضراب اليد العاملة السورية الأسعار ستشهد على مزيد من الإرتفاع, وعلى المعنيين التحرّك فوراً”.

lebanondebate

لمتابعة آخر الأخبار عبر مجموعتنا على واتساب - اضغط هنا