إجراءات استثنائية في الضاحية… وهذا ما عمّمه حزب الله على مناصريه

في إطار الخطوات الاحترازية للايام المقبلة، بالتزامن مع تشييع المسؤول في “القوّات اللبنانية” باسكال سليمان، واحتمال حصول ردات فعل شعبية، بدأ “حزب الله” اتخاذ اجراءات أمنية في بعض المناطق وتحديدا في الضاحية الجنوبية لبيروت.

وبحسب مصادر مطلعة فإن الحزب لا يريد حصول اي ردة فعل من قبل البيئة الشيعية على اي عمل او خطوة قد تحصل نتيجة الغضب العفوي لجمهور القوات، او حتى ما اسماه، “القرار الحزبي” للقيادة.
وتابعت المصادر “ان الحزب عمم على محازبيه بضرورة ضبط الوضع ومنع تفلته في هذه المرحلة خصوصا في مناطق خطوط التماس التقليدية مثل عين الرمانة والحدث وغيرها.

المصدر: لبنان ٢٤