بالصورة: اليكم حالة الكاهن الصحية … و هذا هو منفذ عملية الطعن

بعدما تعرّض المطران “مار ماري عمانوئيل”، لعملية طعن، من قبل شخص مجهول، خلال بثّ مباشر على الهواء من الكنيسة الآشورية الآرامية في غرب مدينة سيدني الاسترالية، ومتابعةً لما حصل أكدت مصادر أمنية خاصة بموقع “نداء الوطن” أن “الشخص الذي طعن الكاهن لا يزال محتجزاً داخل الكنيسة وسط غضب عارم من الناس وهو ينتمي الى إحدى الجماعات المتشددة”.

وعن مصير الكاهن، شرحت المصادر نفسها لـ”نداء الوطن”، أنه “لحظة نقل الكاهن الى احد المستشفيات القريبة كان لا يزال على قيد الحياة رغم أن الإصابة كانت بليغة”.

وختمت: “الشرطة طوّقت مكان الاعتداء، وهي طلبت من جميع السكان والمواطنين إخلاء الساحة الخارجية لكنيسة المسيح الراعي الصالح في واكيلي – سيدني”.

لمتابعة آخر الأخبار عبر مجموعتنا على واتساب - اضغط هنا