بلومبرغ إلى الواجهة من جديد…هل إطلاقها بات قريبًا؟

كتب عبد الرحمن قنديل في” اللواء”: عاد ملف منصة بلومبرغ الى الواجهة من جديد بعد غيابه لأشهر عن ملفات البحث في مصرف لبنان، وليست عودته في إطار وفاء مصرف لبنان بوعوده والتزامه بإجراءات إصلاحية كان قد تعهّد بتنفيذها للسيطرة على سعر الصرف، إنما لضغوط تعرّض لها مصرف لبنان من قبل مسؤولين في صندوق النقد الدولي،من خلال انتقادات قاسية من مسؤولين في الصندوق حول تأخر مصرف لبنان بالبت بملف منصة بلومبرغ وإطلاقها كإحدى مراحل تحرير سعر صرف الدولار . استأنف مصرف لبنان العمل على التحضيرات لإطلاق منصة بلومبرغ، وكان قد بلغ مرحلة متقدمة جداً في سبيل إطلاق المنصة قبل أن يتوقف البحث بها وتأجيل إطلاقها لأسباب ترتبط بعدم مواكبتها بإجراءات وقرارات

أخرى تضمن عدم انفلات سعر الصرف واستغلال المنصة للتلاعب بالسوق،وفي هذا السياق لفت رئيس وحدة الدراسات في بنك بيبلوس نسيب غبريل أن مصرف لبنان كان مشروعه بأن يطلق المنصة في تشرين الثاني أو كانون الأول من السنة الماضية،وبدأ التحضير لها منذ وقف العمل في منصة صيرفة في أواخر تموز من العام 2023 ،ومن خلال الطلب من السلطات التنفيذية والتشريعية بمباشرة العمل الإصلاحي والتصويت على قوانين «الكابيتيل كونترول» والموازنة ليكون إطلاق هذه المنصة في إطار مناخ إصلاحي إيجابي، وهي فعلياً إسمها منصة ««مصرف لبنان» بالتعاون مع شركة ««بلومبرغ» التي تعتبر حاضنة إلكترونية لهذه المنصة. وأكد غبريل في حديث لـ«اللواء»أن هذه المنصة لها عدة أهداف، أولاً أن يكون هناك شفافية في العرض والطلب على الدولار،ثانياً تحويل الطلب من السوق الموازي إلى السوق الشرعي من خلال هذه المنصة، ثالثاً معرفة المصادر الأساسية التي تقوم بطلب الدولار ومن يقوم بالطلب على الدولار وفقاً لما هو معلوم هم التجار الكبار أي المستوردون،وكل شخص يريد أن يقدم ليشتري دولارات من مصرف لبنان عليه أن يتبع آلية موصولة بوزارة الماليةوالجمارك من أجل التأكد أن هذه الأموال تذهب فقط لإستيراد المواد القادمة للإستهلاك في لبنان وليس لأي شيء آخر، ناهيك عن أن لهذه المنصة هدفاً مهماً وهو توحيد سعر الصرف لكي يقرر العرض والطلب السعر وليس التدخلات في السوق،والهدف الإضافي والأخير هو مكافحة المضاربة في السوق الموازي وفقاً لسعر الصرف وهدفها توحيد أسعار الصرف كخطوة أخيرة بحسب الإتفاق الذي وقعه لبنان مع صندوق النقد الدولي عام 2022 ليكون هناك سعر صرف وحيد كنتيجة نهائية وفقاً للعرض والطلب.

لمتابعة آخر الأخبار عبر مجموعتنا على واتساب - اضغط هنا