بالفيديو: اغتصب إمرأة في الشارع

اعتقلت الشرطة الأميركية شخصاً اغتصب امرأة في الشارع في ولاية نيويورك.

وأوضحت الشرطة أن مقطع فيديو تم تداوله عبر الإنترنت ساعد في إلقاء القبض على مشتبه به في اعتداء عنيف واغتصاب في جنوب مقاطعة برونكس في ولاية نيويورك وقع في الأول من أيار/مايو الجاري.

ويظهر فيديو من كاميرا المراقبة، مهاجم ملثم يقترب من امرأة من الخلف وحزامه في يده، ليلقيه حول رقبتها ويسحبها إلى الأرض، ثم يعمد الى سحبها بين سيارتين متوقفتين واغتصابها بعد ذلك.

وقالت الشرطة إن كاشان باركس (39 عاما)، اعتقل بمساعدة والدته التي اكتشفت فعلته، ووجهت له تهما بالاغتصاب من الدرجة الأولى.

وقالت والدة المتهم إنها بقيت مستيقظة طوال الليل لإقناع “ابنها المريض” بتسليم نفسه للسلطات.

وأوضحت بيفرلي باركس، البالغة من العمر 56 عاما: “أنا والدته التي سلمته. أنا من سهلت اعتقاله. لقد اكتشفت الحادثة الشنيعة صباح يوم الجمعة في الساعة 5:12 صباحا، ومنذ ذلك الحين وأنا أحاول أن أجعل ابني يفعل الشيء الصحيح.. وهو تسليم نفسه”. وقالت إنها تأمل أن تجد الضحية طريقة لمسامحة ابنها.

وتابعت: “أنا آسفة لما حدث لهذه السيدة. يجب أن أن أدعو الله كل يوم أن تكون بخير وأن تغفر لابني”.

وبحسب الإعلام الأميركي، كان الأب العاطل عن العمل يعاني من مشاكل الشرب والمخدرات في الأسابيع الأخيرة، منذ أن علم بوفاة والده الشهر الماضي في مستشفى في بليز، وفقا لوالدته.

وقالت: “لديه طفل عمره عام واحد. جعلت ابني يتحمل مسؤولية أفعاله، بغض النظر عما إذا كان مخمورا، أو كان يتعاطى المخدرات، أو كان حزينا. لقد ارتكب خطأ وعليه أن يتعامل معه”.

وأضافت بيفرلي باركس أن كاشان وزوجته وابنهما الصغيرة كانوا يعيشون في ولاية كارولينا الشمالية، حيث يقيمون مع والدي الزوجة، لكنهم عادوا مؤخرا.

وتم اعتقال كاشان باركس مرتين في السابق، بما في ذلك الاعتداء المزعوم على امرأة تبلغ من العمر 46 عاما في برونكس، وركوب حافلة دون الدفع.

لمتابعة آخر الأخبار عبر مجموعتنا على واتساب - اضغط هنا