توقيف رجل الأعمال فادي خيرو: يُقرض بـ5 دقائق ويسطو على العقار

يُطلب من الزبون تفويض الشركة بإجراء كشف على العقار من أجل تخمين ثمنه مقابل مبلغ يتراوح بين 200 و300 دولار أميركي غير قابل للاسترداد، وبهذه الطريقة حصدت الشركة مئات آلاف الدولارات، وبعد الاتفاق على قيمة القرض وعلى آلية الدفع، يُطلب من الزبون التوقيع على عدد من الأوراق بحجة رهن العقار، لكن ما تبين لاحقًا أن الزبون قام بالتوقيع على عقود بيع ممسوحة، أو وكالات غير قابلة للعزل، وبهذه الحالة، يصبح العقار ملكًا لصاحب الشركة، فادي خيرو.

وبحسب معلومات “المدن” فإن عدد العقارات التي سُجلت باسم خيرو تتجاوز الـ100، وهي متوزعة في مختلف الأراضي اللبنانية، وأبرزها: “زغرتا، الكورة، المتن، كسروان، صيدا، النبطية، عاليه، جبيل، حاصبيا، مرجعيون، زحلة، فيطرون، طرابلس، عكار..”. كما أن الشركة تمكنت طيلة السنوات الماضية من الايقاع بمئات الزبائن من خلال إعلانها الشهير “قرض بـ5 دقائق”، علمًا أن الضمانات التي حصلت عليها الشركة من الزبون كانت أكثر من قيمة القرض الممنوح له.

المصدر: المدن