توقعات الأبراج اليوم الخميس 4 نيسان ٢٠٢٤

الحمل

مهنياً: تعيش يوماً مربكاً ومتشنجاً جداً، لا تراهن على الحظ كي لا تخيب توقعاتك، وواجه الأمر الواقع بمنطق وحاول إيجاد تسويات تحمي حقوقك
عاطفياً: حذار الصدام وفرض الرأي والتسلط على الشريك، المعنويات متقلبة والمزاج غاضب، يمكن أن تكون النتائج كارثية على العلاقة
صحياً: من المستحسن أن تخفف من سيطرة هاجس العمل عليك وأن تمنح نفسك بعض الاسترخاء حتى لا تكون العواقب وخيمة عليك
الثور
مهنياً: أجواء متناقضة من التشنج والغضب من جهة، والأحداث السعيدة من جهة أخرى، وتجد نفسك أمام خيارات جديدة أو قرارات تُتخذ، وتضطر إلى التكيف معها غصباً عنك
عاطفياً: تقوم باتصالات عديدة، وتفرح بتعاطف الحبيب معك، وتجد نفسك منهمكاً بالتحضيرات أو التجهيزات، وتكون قادراً على إنجاز كل ما يروقك من دون عثرات أو عراقيل
صحياً: عليك حماية الرأس والقدمين من المتاعب، والابتعاد عن المشاكل التي تسبب لك الأعراض العصبية
الجوزاء
مهنياً: خلافات عابرة مع الزملاء على أولويات العمل، لكن الأمر لا يستحق الذكر، ومن الأفضل الابتعاد عن النقاشات التي لا تجدي نفعاً
عاطفياً: الرتابة في العلاقة بالشريك تدفعك إلى البحث عن حلول لها، لكن ذلك لن يدوم وستعود المياه الى مجاريها
صحياً: حاول الابتعاد قدر الإمكان عن التدخين والكحول، والقيام بخطوة جديدة لاستعادة عافيتك الصحية
السرطان
مهنياً: تخلق من لا شيء شيئاً، وهذه صفة مميزة لتحقيق قدرة ذاتية لمواجهة الآخرين
عاطفياً: إذا كنت لا تحتمل الارتباط بشريك، لا تطلق الوعود لأنك لن تلتزمها
صحياً: شرب المياه بمعدلات عالية ضروري من اجل صحة افضل
الأسد
مهنياً: تتمتع بموهبة مميزة، لكنك لا تبذل أي جهد لتحقق خطوة استباقية على الآخرين، وتكثر الصداقات وتشارك في اللقاءات والنشاطات ولا تبقى وحيداً
عاطفياً: الصراحة والصدق هما مفتاح قلب الشريك، فحاول ان تستفيد من ذلك، وتسمع خبرًا أو تفرح لانفراج مسألة عالقة
صحياً: قلّة النوم تسبب لك الجهد والتعب، فحاول ان تعوّض ذلك بالتمارين الرياضية
العذراء
مهنياً: لا تحاول ان تستبق الامور، فهذا قد يدفعك لارتكاب بعض الاخطاء، ووضعك لا يسمح بذلك
عاطفيا: لا تكن أنانيا مع الشريك، فهو قدّم تضحيات كبيرة في سبيل اسعادك، لذا خصّص له الوقت الكافي للوقوف على آرائه وراعِ ظروفه الصحيّة
صحياً: إسرافك المفرط في العمل ينعكس سلباً على وضعك الصحي ويبقيك في حال من التوتر والعصبية الزائدة
الميزان
مهنياً: تستعيد قدرتك على التحكم في مجرى الامور وتثبت للجميع أنك قادر على حماية موقعك الذي لا ولن يحتله شخص آخر
عاطفياً: قد يؤلمك  عدم حماسة الحبيب لقضية تواجهها، إلا أنه يحمل إليك مشاعر صادقة،  فيجب  أن  تصغي إلى نصائحه
صحياً: حان الوقت لتقدم على مبادرات بناءة وذكية لتطوير قدراتك الجسدية وللتكيف بفعالية مع محيطك
العقرب
مهنياً: يجب أن تكون حذراً لتتمكّن من التخلص من ضغط العمل بروية، وهذا يجنبك إلى حد كبير ارتكاب الخطأ
عاطفياً: عامل الشريك بما يستحق لا باستخفاف ما يرخي على العلاقة شبح الابتعاد، فسارع إلى تدارك الأمور قبل تفاقمها ولا سيما إذا كنت مقتنعاً بتمضية حياتك المستقبلية معه
صحياً: عليك أن تتدارك تدهور الأمور الصحية بسرعة فقد تبدأ بالشعور بالتعب والإرهاق
القوس
مهنياً: تصرفات متسرعة قد تسيء إلى صورتك الحقيقية لدى أرباب العمل، لكنّك قادر على توضيح الأمور قبل فوات الأوان
عاطفياً: قدرتك على الإقناع فائقة، وهذا من شأنه المساعدة في تبرير الخطوات المقبلة مع الشريك
صحياً: لا تسلّم نفسك لأصحاب المدّعين بالشأن الصحي، بل استشر أصحاب الاختصاص
الجدي
مهنيا: عليك أن توصل افكارك بأفضل السبل المناسبة، وهذا ما يعزّز موقعك في العمل ويدفعك إلى التقدم أكثر
عاطفياً: لا تترك الروتين يسيطر على علاقتك بالشريك، فهذا يؤدي الى مزيد من المشكلات بينكما
صحياً: عليك أن تتمتع بالأجواء الإيجابية من حولك. كن معتدلاً وحاول الاهتمام بصحتك أكثر
الدلو
مهنياً: لن تعاني عداوات صعبة، ربما تتعرّض لبعض المحاولات من أصحاب الحسد، لكنك قادر على استمالة قلوب الأكثرية واهتمامها، فهنيئاً لك
عاطفياً: لن تحول المشاكل او الخلافات الصغيرة دون إحلال السلام والتوازن بينك وبين الشريك، فكن جاهزاً دائماً نحوه لمدّ يد العون والتساهل والتسامح
صحياً: التشجات العضلية التي تتعرض لها بين الحين والآخر سببها الإرهاق الذي تعانيه جراء العمل وقوفاً ساعات طويلة
الحوت
مهنياً: تحصل على مشروع ناجح نتيجة سهرك وحرصك على كل خطوة كنت تقوم بها وتنال التهنئة من الجميع
عاطفياً: توتر في العلاقة بينك وبين الشريك لأنك متشائم، لكنه يحاول أن يزرع الأمل فيك وينجح في مسعاه لأنه يعرفك جيداً
صحياً: استمر في ممارسة رياضتك المفضلة يومياً ومن دون انقطاع وحاول أن تشرك الآخرين معك

 

لمتابعة آخر الأخبار عبر مجموعتنا على واتساب - اضغط هنا