رجل يقع ضحية مراهقين… حطّما رأسه بحجر وسخرا منه بعد وفاته

أدين مراهقان بقتل رجل بعد تحطيم رأسه بحجر في حديقة تزلج في ساسكس ببريطانيا.

واستغرقت هيئة محلفين ما يقارب يومين من المداولات لإدانة المراهقين بقتل جاك إدواردز، بعد محاكمة استمرت أسبوعين في محكمة نوتنغهام كراون.

وعانى إدواردز البالغ من العمر 24 عاماً من “تلف دماغي كارثي” أثناء مواجهة مع مجموعة من الشباب في منتزه Sussex Street Skate” ” عند حوالي الساعة 6.50 بعد ظهر يوم الثلاثاء 5 كانون الأوّل من العام الفائت.

وسيحدد القاضي تاريخاً لإصدار الحكم على كاي هويت، والشاب البالغ من العمر 13 عاماً الذي لا يمكن ذكر اسمه لأسباب قانونية، في وقت لاحق من اليوم الجمعة.

وقال القاضي إن المدعى عليه البالغ من العمر 13 عامًا بحث عن المدة التي يُحكم فيها على شخص ما بتهمة “مضايقة” شخص آخر، مضيفاً أنه تلقى رسالة من صديق جاء فيها: “لقد حطم كاي ذلك الرجل”، فأجابه: “لقد فعلت ذلك أيضًا”.

ولفت القاضي إلى أن الشاب نفسه أرسل رسالة إلى المتهم الآخر يقول فيها: “اللعنة يا رجل”، مشيراً إلى أن أحد أصدقاء المراهق الأصغر سناً أشار إلى أنها “جريمة قتل صغيرة” ورد عليه برموز تعبيرية ضاحكة.

ومن جهتها، قالت عائلة إدواردز في بيان إنها تعرضت للدمار بسبب الهجوم الذي أدّى إلى وفاته، مضيفةً: “ما زلنا نحاول معالجة ما حدث وفهم حقيقة أن جاك لم يعد معنا”.

وتابع البيان: “كان عمره 24 عامًا فقط ويصعب علينا التعبير بالكلمات عن شعورنا الآن، لقد كان محبوبًا جدًا”.

lbci