بالصّور – ظاهرةٌ في الصحراء…

في صحراء أتاكاما، أكثر الصحاري جفافاً على كوكب الأرض، الواقعة في تشيلي، تزينت الكثبان الرملية بزهور بيضاء وبنفسجية في الأيام القليلة الماضية بعد أمطار مبكرة أحيت زهوراً في عز فصل شتاء نصف الكرة الأرضية الجنوبي. وتُوصف صحراء أتاكاما بأنها “الصحراء المزهرة” مع تفتح بذور وبصيلات مقاومة للطقس السيئ وتحوّلها إلى أزهار كل بضعة أعوام خلال فصل الربيع.

لكن أمطاراً غزيرة في الآونة الأخيرة، سببها ظاهرة في الطقس معروفة باسم “النينيو”، جعلت الصحراء تزهر مبكراً. وقال سيسار بيسارو رئيس قسم المحافظة على التنوع البيولوجي في المؤسسة الوطنية للغابات إن الإزهار الشتوي ليس كافياً بعد لتُعد الصحراء رسمياً أنها “صحراء مزهرة”. وأضاف بيسارو أن من المتوقع هطول مزيد من الأمطار على مدى الأسابيع القليلة المقبلة، وهو ما قد يؤدي إلى تفتح زهور في منطقة أوسع. وتابع: “في الوقت الحالي، علينا الانتظار”.

وحدث الإزهار المبكر في أتاكاما آخر مرة في 2015.