أدوية احذري تناولها لفترات طويلة

عادةً ما نلجأ إلى الأدوية كحل سريع للتخلص من الأوجاع والأمراض البسيطة؛ فنأخذ حبة مسكن عند الشعور بصداع، أو مضاد حيوي لعلاج نزلة برد، دون أن ندرك أن بعض هذه الأدوية يجب تناولها لفترات محدودة فقط، وتجاهل هذا الأمر يمكن أن يؤدي إلى مشكلات صحية خطيرة ومضاعفات غير مرغوب فيها.

سنستعرض معكم مجموعة من الأدوية التي يجب الحذر عند استخدامها لفترات طويلة، مع تأكيد أهمية استشارة الطبيب لضمان سلامتك.

المضادات الحيوية

الاستخدام المفرط للمضادات الحيوية يمكن أن يؤدي إلى تطور مقاومة البكتيريا؛ ما يجعل علاج العدوى أكثر صعوبة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يتسبب الاستخدام الطويل للمضادات الحيوية في مشاكل في الجهاز الهضمي مثل الإسهال والتهاب الأمعاء.

أدوية الكورتيزون

تسبب الكورتيزونات العديد من الأمراض مثل هشاشة العظام، ارتفاع السكر في الدم، وجلطات القلب أو الدماغ، حين تُستخدم لمدة طويلة دون إشراف طبي.

مضادات القلق

مضادات الاكتئاب والمهدئات تسبب الإدمان، ويمكن أن تؤثر في الذاكرة والوظائف العقلية عند استخدامها لفترات طويلة.

المسكنات

تناول المسكنات بانتظام لمقاومة الآلام قد يؤدي إلى مشكلات صحية خطيرة، خاصة في الجهاز الهضمي مثل قرحة المعدة، وكذلك في الجهاز التنفسي وضعف الجهاز المناعي.

الستيرويدات

الاستخدام المطول للستيرويدات يمكن أن يؤدي إلى تدهور وظائف الكلى وزيادة خطر الإصابة بأمراض الكلى.

أدوية الإسهال أو الإمساك

يجب تناول هذه الأدوية عند الحاجة فقط، إذ إن الاعتماد المستمر عليها يزيد فرص تكرار المشكلة، ويتسبب باضطرابات مزمنة في الجهاز الهضمي.